الأحد، 28 نوفمبر، 2010

عملية تكبير الثديين بالسليكون

يقدم لك موقع صبايا جميع ما تحتاجه المرأة من أمور جمالية وغيرها .... 
عملية تكبير الثديين بالسليكون

عملية تكبير الثديين والتي تستهدف النساء اللواتي يعتقدن أن صدورهن صغيرة عن طريق فقدان الوزن أو لإزالة آثار الحمل والرضاعة أو لفقد حجم الثدي شكله الممتلئ والمرفوع ومن خلال مادة السليكون يتم زيادة حجم وشكل الثدي. بعض النساء يجرين تلك العملية ليبدين أكثر أنوثة وجاذبية .


مادة السليكون
المواد المصنوعة هي مادة السليكون نظرا لخاصيةbiocompatibility وهي غالبا ما تستخدم لتكبير الثديين إلى جانب ذلك فإن للسليكون العديد من الاستخدامات الأخرى في مجال الطب : في الخيوط الطبية ، وطلاء صمامات القلب و للمرضى الذين يعانون من اضطرابات في العظام. قبل حوالي 12 عاما كان هناك اشتباه في أن هناك صلة بين مادة السليكون واثنين من أمراض محددة : سرطان الثدي وأمراض المناعة الذاتية. أثبتت الدراسات العلمية من خلال بحث علمي تم إجراءه على 2،000،000 امرأة من مناطق مختلفة من جميع أنحاء العالم. بأنه ليس هناك أدلة تشير إلى أن السليكون يمكن أن يسبب أي نوع من السرطان أو أمراض المناعة الذاتية. تم إبلاغ النتائج من جامعة جنوب كاليفورنيا في "جورنا" لجراحة التجميل و الإصلاح ، جامعة كالجاري -- كندا من" جورنا " للدراسات والأبحاث الطبية الإنجليزية ، مايو كلينيك -- الولايات المتحدة الأمريكية ، وكلها تشهد بأن ليس هناك خطر متزايد للإصابة بسرطان الثدي . أمراض المناعة الذاتية هو مصطلح عام النظرية القائلة بأن السليكون يمكن أن يسبب أمراض المناعة الذاتية هو خطأ وهذا ما يؤكده العديد من الاختبارات التي أجريت على عدد كبير من النساء بعد زرع السليكون. وقد أظهرت الدراسات السريرية أنه لا يوجد أي ارتباط بين زرع السليكون واضطرابات الأنسجة. هناك دراسات قد تستمر للتحقق من هذه النتائج على مجموعة كبيرة من النساء لفترة أطول. .
 
في السنوات الأخيرة في جميع أنحاء أوروبا قد عادت إلى استخدام مادة السيلكون ومنذ عام 2003 قررت أن تستخدم مرة أخرى في الولايات المتحدة 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قد تحبين ايضا

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...