الثلاثاء، 30 نوفمبر، 2010

لماذا تشعر النساء بالقلق من قيادة السيارات؟

موقع صبايا  


 لماذا تشعر النساء بالقلق من قيادة السيارات؟


حالة الرهاب تبدأ عندما يكون هناك كمية لا بأس بها من الإجهاد في حياتك، وربما في مكان العمل أو في العلاقات

واحدة من كل خمسة نساء تعاني من رهاب القيادة على الطريق السريع. البعض الآخر لن يجازف بالجلوس خلف عجلة القيادة على الإطلاق. إذا كانت هذه المخاوف مألوفة لديك، فنحن سنساعدك في تخطي هذه المشكلة.

هل تصيبك فكرة القيادة إلى المتجر أو الذهاب إلى أي مكان في السيارة بالذعر؟ إذا كان الأمر كذلك، فلست وحدك. بالنسبة لآلاف من النساء، تعد فكرة قيادة السيارة، ناهيك عن الذهاب على طريق مزدحم، أمرا مرعبا، حتى بعد سنوات من حصولهن على رخصة القيادة.

وفقا لخبيرة التنويم المغناطيسي جورجيا فوستر، المرأة بشكل خاص عرضة للعصبية، ويرجع ذلك جزئيا إلى القلق الذي تعاني منه السيدات أكثر من الرجال. ويمكن ان يزدهر القلق أكثر عندما يكون لديك أطفال أو مسؤولية في السيارة. وهنا تبدأ المخاوف والشكوك حول القدرة على القيادة مما يؤدي إلى الأفكار السلبية والشعور بالنقص.

يقول غاي باغلو، المدير الإكلينيكي لعيادة Mindspa phobia ، "في كثير من الحالات، تبدأ حالة الرهاب عندما يكون هناك كمية لا بأس بها من الإجهاد في حياتك، وربما في مكان العمل أو في العلاقات. وهذا يعني بأنك ستقودين السيارة وأنت مشبعة بالتوتر، والتفكير في المشاكل التي تؤرقك، مما يسبب تأخرك في القيام بالمناورات حتى البسيطة منها على الطرق، وسوف تشعرين فجأة بالذعر، وقد تلتصق هذه الفكرة بذهنك فتصابين بالذعر في كل مرة تمرين بها في نفس الموقف.

ماذا يمكنك أن تفعلي حيال ذلك؟

يمكن أن تقول لك عائلتك بأنك بحاجة للخروج والقيادة، ولكن ذلك لن ينجح، يقول غي. ستشعرين بالتوتر مما يعزز شعورك بالخوف ويزيد الأمر سوءا. الجزء الحكيم من عقلك يعرف بأن خوفك لا معنى له لأنك سائقة جيدة، ولكن جانب اللاوعي لديك قد التقطت أفكارا سلبية عن القيادة. لذا فأنت بحاجة لتجريد العقل وإعادة اقناعه بأن القيادة آمنة.

طرق مكافحة التوتر:

عندما تشعري بأنك على مستعدة لإعادة المحاولة، اطلبي من شخص تثقين به الجلوس في المقعد الامامي.

خذي دورة لتجديد المعلومات وصقل مهارات القيادة.

ضعي موسيقى كلاسيكية مهدئة للأعصاب في السيارة -- وتدعو للأفكار الإيجابية.

قومي بتمارين التنفس. ' خذي نفسا عميقا ثم ازفريه للحد من التوتر وتهدئة الجهاز العصبي حتى تصبح القيادة أكثر أمانا هذه التجربة النفسية والجسدية شخصية جدا وستجعلك تفكرين بهدوء أكثر.

إزالة محفزات الإجهاد. إذا كنت قلقة بشأن الطريق، استثمري في جهاز ملاحة عبر الأقمار الصناعية أو قومي بالتخطيط لرحلتك مسبقا على خريطة واضحة للشوارع.

احصائيات الخوف من الطريق:

62 في المائة من النساء مستعدات للتخلي عن سياراتهن لو لم تكن ضرورية.

ثلث النساء يشعرن بالقلق خلف عجلة القيادة.

32 في المائة من النساء يشعرن بالخوف عند السير في مراكز المدن المزدحمة.

25 في المائة من النساء تكرهن القيادة ليلا و 23 في المائة تكرهن القيادة على الطرق السريعة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قد تحبين ايضا

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...